الأرشيفات الشهرية: أبريل 2017

اخبار السودان اليوم الاحد 30-4-2017

اخبار السودان اليوم الأحد 30-4-2017 .. السودان تفرض على المصريين القادمين اليها نيل تأشيرات.

نفذت الحكومة السودانية قرارا مفاجئا اليوم الجمعة، فرضت فيه على المواطنين المصريين الحصول على تأشيرات من سفارتها في مصر في حالة ارادوا السفر الى السودان، وذلك لمواطنين المصريين الذين تتراوح اعمارهم بين 18 عاما و49 عاما، بينما سيتم قبول المواطنين المصريين فوق سن خمسين عاما والأطفال والنساء بدون تأشيرات وسيتم ايضا فرض رسوم على الأشخاص المغادرين من السودان من حملة الجنسية المصرية بقيمة 530 جنيه سوداني.

وبدأت السلطات السودانية اليوم الجمعة تنفيذ هذا القرار في مطار العاصمة الخرطوم كما قامت بتحصيل رسوم المغادرة التي فرضتها مؤخرا من المواطنين المصرين، وذلك بسبب اغلاق القنصليات والسفارة السودانية في مصر ابوابها اليوم لأنها عطلة نهاية الاسبوع.

ويأتي هذا القرار مفاجئا بالنسبة لشركات الطيران ومكاتب السفريات والتي تتعامل مع المطار بصورة رسمية حيث لم يكن لديهم علم ببدء سريان هذا القرار اليوم ولا عند المسافرين علما بهذا الأمر ما اثار حالة من الارتباك، وتعمل الشركات على التعامل مع تداعيات هذا القرار الذي لم تصدر الحكومة السودانية تبرير له.

أخبار السودان اليوم الأحد 30-4-2017

وعلق سفير السودان في العاصمة المصرية القاهرة، رجب شاد الطيب على القرارات الجديدة بالقول بأنه سيتم تطبيق الاجراءات التي تتبعها السفارة المصرية في السودان على المواطنين المصريين القادمين الى السودان.

وعند سؤال الطيب عن المدة التي يحتاجها المواطن المصري الراغب في الدخول الى السودان للحصول على التأشيرات والموافقات، قال الطيب ان الخارجية السودانية ستتعامل مع المواطنين المصريين بنفس الطريقة التي تتامل بها الدبلوماسية المصرية مع المواطنين السودانيين.

اخبار السودان اليوم الأحد 30-4-2017 , ويذكر ان الحكومة المصرية قد فضرت في الأونة الأخيرة على المواطنين السودانيين ان يحصلوا على موافقات امنية للأشخاص الذين تقل اعمارهم عن خمسة واربعين عاما، بينما يسمح للمواطنين لسودانيين الدخول الى مصر بدون الحاجة للحصول على مثل هذه الموافقات او التأشيرات.

وشهدت العلاقات المصرية السودانية في الفترة الاخيرة بعض التوتر على خلفية قضية حلايب وشلاتين المتنازع عليها بين البلدين وتصر السودان على احقيتها فيها بينما تخضع المنطقة التي تمثل مثلث هام على ساحل الألبحر الأحمر واثارت السودان قضيتها في وقت سابق ثم عاودت اثارة القضية مرة اخرى بعد تنازل الحكومة المصرية عن جزيرتي تيران وصنافير ضمن اتفاقية ترسيم الحدود مع المملكة العربية السعودية، قبل ان يتم رفع دعاوى قضائية ضد الحكومة لابطال هذه الاتفاقية وعدم التنازل عن الجزر القابعة في مدخل خليج العقبة.

كما انحازت السودان لاثيوبيا في ازمة سد النهضة والتي تهدد بصورة كبيرة حصة مصر من مياه النيل.
وهدد الرئيس السوداني عمر البشير باللجوء الى مجلس الأمن بشأن قضية حلايب وشلاتين وتعرضت السودان في السنوات الماضية لنزاعات اهلية مسلحة انتهت بانفصال الجنوب، اضافة الى تدخل قوات دولية في دارفور لانهاء الصراع مع الحكومة.

أخبار سوريا اليوم السبت 29-4-2017

أخبار سوريا اليوم السبت 29-4-2017 .. روسيا تؤكد مساندتها الكاملة للنظام السوري.

اكدت موسكو على مساندتها ودعمها للرئيس السوري بشار الأسد، على الرغم من موجة الغضب الكبيرة التي تجوب العالم على خلفية هجوم بغاز كيماوي نفذته مقاتلات على خان شيخون، وراح ضحية الهجوم عشرات المدنيين من بينهم اطفال، وهو الأمر الذي قد يثير غضبا كبيرا لدى ادارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي تسعى لتقديم المسؤولين للمحكمة الجنائية الدولية.

واعلنت واشنطن عن اعتقادها بأن سؤولية الهجوم على خان شيخون تقع على عاتق الحكومة السورية وقالت ان الهجوم نفذته مقاتلات سورية واستخدم فيه غاز السارين المثير للأعصاب، الا ان روسيا الحليف الأبرز للنظام السوري اعتبر ان الغارة الجوية اصابت مخزنا للأسلحة الكيماوية مملوكا للمعارضة وهو ما ادى لتسرب الغاز المميت.

واعتبر القيادي في جيش إدلب الحر، حسن حاج، كما ورد فى اخبار سوريا اليوم 29-4-2017 بأن الرواية الروسية عن الحادث بمثابة كذبة مختلقة، وقال ان شهود عيان رأوا الطائرات السورية وهي تقصف المنطقة بالغاز وكلهم رصدوا نوع الطائرة المستخدمة في القصف.

وقال ان سكان المنطقة يعلمون تماما انها لا تضم اي مقرات عسكرية او مخازن اسلحة تتبع لجماعات المعارضة، وقال انهم جميعا لا يمتلكون القدرة على انتاج مثل هذا النوع من الأسلحة.

وتعد هذه المرة هي الأولى التي توجه فيها واشنطن اتهامات مباشرة للنظام السوري باستخدام غاز الأعصاب منذ عام 2013 والذي تعرضت فيه مناطق تابعة للمعارضة في احد ضواحي العاصمة لدمشق لقصف راح ضحيته مئات من المدنيين، وقالت واشنطن في ذلك الحين ان الأسد قد تخطى الخطوط الحمراء التي وضعها له الرئيس الأمريكي ان ذاك باراك اوباما.

ودفعت هذه الهجمة اوباما للتهديد بتوجيه ضربات جوية لمواقع الأسد، الا انه تراجع عن هذا الأمر، بعد ان وافق الأسد بدعم من روسيا على التوقيع على اتفاقية تخلى بموجبها عن مخزونه من الاسلحة الكيماوية، واعتبر ترامب ان مثل هذا الاتفاق يظهر مدى ضعف سلفه اوباما في التعامل مع الأزمة في سوريا.

اخبار سوريا اليوم الأحــد 29-4-2017

ويجد ترامب نفسه الأن في وضع صعب ويواجه نفس الأزمة التي واجهها سلفه من قبل فإما ان يتحدى روسيا بتوسيع العمليات العسكرية الأمريكية في سوريا واما يتساهل ويكتفي بدرجة من العقوبات التي تمنع اصطدامه مباشرة بروسيا ويفعل ما فعله اوباما من قبل.

وتوالت ردود الفعل من جميع انحاء العالم تندد بهجوم خان شيخون ومن ضمنها بيان صادر عن جامعة الدول العربية اصدره اليوم الأربعاء امينها العام احمد ابو الغيط ووصف هذا العمل بالجريمة الضخمة والبربرية، واكد على ان الفاعل لن يفلت من العقاب، وسينال جزاءه المنصوص عليه في القانون الدولي.

وسينعقد مجلس الأمن اليوم الأربعاء بدعوى من فرنسا وبريطانيا وامريكا لمناقشة قرار ادانة للنظام السوري، الذي ينفي تماما استخدامه لأسلحة كيماوية في اي عملية عسكرية نفذها الجيش ضد مواقع المعارضة.