أرسين فينجر وجوزيه مورينينو يُشيدان بـ”أبو تريكة”

أشاد المدربان العالميان، الفرنسي أرسين فينجر والبرتغالي جوزيه مورينيو، بنجم كرة القدم المصرية، محمد أبو تريكة، وذلك على هامش وجودهم في الاستديو التحليلي لمباراة ليفربول وتوتنهام هوتسبير الإنجليزيين، في نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا 2019، وأنتهت بفوز الريدز بهدفين نظيفين؛ للنجم المصري محمد صلاح والبلجيكي ديفوك أوريجي.

ليفربول تُوج بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه، حيث إنه وصل للمباراة النهائية في 8 مناسبات، تُوج بـ6 وخسر نهائيين، كان الثاني في النسخة الماضية أمام ريال مدريد الإسباني، فاز فيها الأخير بثلاثة أهداف لهدف واحد، في مباراة شهدت استبدال محمد صلاح مع منتصف شوط المباراة الأول؛ بسبب الإصابة.

وتوقع محمد أبو تريكة قبل بداية المباراة، بفوز ليفربول بهدفين نظيفين، وهو ما جعل فينجر ومورينيو يُشيدان به، وأختاروه كنجم الليلة؛ بسبب توقعه الصحيح، وذلك في الاستديو المُذاع عبر قناة بي ان سبورتس، الناقلة الحصرية فضائيًا لبطولة دوري أبطال أوروبا في منطقة الشرق الأوسط.

وأعلن محمد أبو تريكة اعتزاله كرة القدم مع نهاية عام 2013، وذلك بعد التتويج مع الأهلي بلقب دوري أبطال أفريقيا، وسجل هدفين في مواجهتي النهائي أمام أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي، وشارك في كأس العالم للأندية، ولم ينجح الأهلي حتى الأن الفوز بلقب دوري أبطال أفريقيا منذ تتويج 2013، حيث إنه وصل للنهائي في مناسبتين وخسرهما لصالح الوداد البيضاوي المغربي والترجي الرياضي التونسي، على الترتيب.

وبهدف محمد صلاح الليلة، أصبح أول مصري يُسجل في المباراة النهائية لدوري الأبطال، كما إنه أول لاعب مصري يتوج بلقب البطولة، وفي الاصل لم يتمكن أي لاعب مصري من بلوغ دوري الأبطال، البطولة الأعرق في أوروبا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.